لفلي سمايل

أوتو لوفي الحائز على جائزة نوبل في الطب والفسيولوجي عام 1936

تاريخ الإضافة : 10-6-1433 هـ

أوتو لوفي الحائز على جائزة نوبل في الطب والفسيولوجي عام 1936

 

* ولد أوتو لوفي (O. Loewi) في فرانكفورت بألمانيا في 3 يونيو 1873 وتوفي في نيويورك بالولايات المتحدة في 25 ديسمبر 1961 وعمره 88 سنة.

- درس بجامعة ستراسبورج في فرنسا وحصل منها على درجة الدبلوم في الطب عام 1896 ثم عاد إلى بلاده حيث عمل باحثاً بمستشفى مدينة فرانكفورت بألمانيا (97- 1898)، ثم أستاذاً بجامعة ماربورج بألمانيا (1898- 1904)، ثم انتقل إلى النمسا حيث عمل أستاذا للعلوم الصيدلية بجامعة فيينا (1905- 1909)، ثم أستاذاً للصيدلة بجامعة جراتز بالنمسا أيضاً (1909- 1938).

 

- وعندما احتل هتلر النمسا تركها لوفي وذهب إلى بلجيكا حيث عمل أستاذاً بجامعة بروكسل في بلجيكا (38- 1939)، وأثناء الحرب العالمية الثانية لم يستطع العودة إلى بلاده نظراً لديانته اليهودية واضطهاده هتلر لغالبية العلماء ذوي الأصول اليهودية مما دعا معظمهم إلى الهرب من ألمانيا والذهاب إلى مكان أكثر أمناً وأماناً فذهب الكثير منهم إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وكان منهم أوتو لوفي.

- عند وصوله إلى أمريكا وكان عمره 67 سنة عمل أستاذا للصيدلة (الفارماكولوجي) بجامعة نيويورك لمدة 21 سنة (40- 1961) أي حتى وفاته.

- وقد حصل أثناء ذلك على جنسية المواطن الأمريكي وذلك عام 1946.

 

- نال لوفي عددا من الجوائز: منها الوسام النمساوي المتميز في العلوم والفنون عام 1936 ومنها جائزة كاميرون من جامعة إدنبرج بأسكتلندا عام 1944 وغيرها.

- كما حصل على جائزة نوبل في الطب والفسيولوجيا عام 1936 مناصفة مع السير هنري ديل، وذلك نظراً لاكتشافاتهما المتعلقة بالانتقالات الكيميائية للنبضات العصبية.

- كما كان لوفي أول من أتى عام 1921 بأدلة تجريبية لصالح النظرية الكيميائية لنقل اقتران الكروموسومات (في علم الوراثة).

 

- وله أيضاً بحوث متميزة في الكيمياء الحيوية لعمليات التمثيل الغذائي، ودراسات حول القلب، وحول الكلى، وحول تأثير هرمون الأنسولين، وحول تأثير مادة الكوكائين على هرمون الأدرينالين وهو الهرمون الذي تفرزه الغدة الكظرية (أو فوق الكلوية) وهي غدة لازمة للحياة وتؤدي إزالتها أو إصابتها بالمرض إلى الوفاة، وتفرز هرمونين أحدهما الكورتيزون والآخر الأدرينالين وهو هرمون هام جداً في حياة الإنسان ويطلق عليه أحياناً هرمون النجدة، نظراً لأنه يفرز بوفرة في حالات الانفعالات الشديد مما يهيئ الجسم للقيام بالنشاط اللازم لمواجهة الخطر.

- من مؤلفات لوفي: انتقال النبضات العصبية (1934) - الانتقال الكيميائي للنبضات العصبية (1937)، وغيرها.

مواضيع ذات صلة

تشارلس روبرت ريشى C. R. Richet رواد العلم في القرن العشرين تشارلس روبرت ريشى C. R. Richet
تشارلز ألفنس لافيران رواد العلم في القرن العشرين تشارلز ألفنس لافيران

إضف تعليقك

فضلا اكتب ماتراه فى الصورة

تعليقات الزوار (0)

ملاحظة للأخوة الزوار : التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي موقع لفلي سمايل أو منتسبيه، إنما تعبر عن رأي الزائر وبهذا نخلي أي مسؤولية عن الموقع..