لفلي سمايل

العنبر - Bilaenopetra musculus

تاريخ الإضافة : 27-12-1435 هـ
 

العنبر - Bilaenopetra musculus

 

* عرف العنبر كطيب من مئات السنين وتستخدم هذه المادة في تحضير أغلى وأجود العطور.

- والعنبر يخرج من أمعاء الحوت المعروف عامياً باسم Sperm Whale وعلمياً باسم Bilaenopetra musculus.

- وحوت العنبر يسكن المحيطات الواسعة يبلع في طعامه من الأسماك وأحياء البحار ما يبلغ فيكون فيه ما يهيج أمعاءه فلا ينهضم هذا الشيء الذي هيج أمعاءه مادة تحميه من شره يقذفها آخر الأمر إلى البحر فيلقفها الإنسان وينتفع بها الناس، إن هذه المادة هي العنبر ذلك الأصل العطري من الأصول القليلة الحيوانية.

- والعنبر مادة لها قوام الشمع رمادية وبيضاء وصفراء وسوداء، وهي كثيراً ما تجمع بين أكثر من لون كما يجمع الرخام.

- وحظ البحار الذي يعثر في البحر على قطعة من العنبر حظ كبير، فهو غالي الثمن ومن أكبر القطع التي انتشلت من البحر قطعة وزنها 248 رطلاً كان ثمنها 13000جنيه أسترليني وكثيراً ما وجد البحارة قطعاً وزنها المائتان من الأرطال طافية على مياه البحار الاستوائية وقد وجدوها في أمعاء الحوت الذي صادوه.

- والحوت الذي يوجد العنبر في أمعائه هو حوت العنبر، له رأس ضخم مليء بالزيت والدهن، وهو يطول حتى يبلغ 60 قدماً وهذا هو طول الذكر أما الأنثى فيبلغ حجمها تقريباً نصف حجم الذكر.

- أجود العنبر الأشهب القوي ثم الأزرق ثم الأصفر وأردؤه الأسود ويغش عادة بالجص والشمع.

- "العنبر" مادة تخرج من بطن الحوت، قيل: إنها من تجمد مرضي في قوام الشمع بأمعاء حيوان بحري يسمى " قشلوب مكروسيفال" ويوجد سائحاً على سطح البحر قرب شوطئ الهند والصين واليابان وإفريقيا والبرازيل.

- وهذه المادة تكون رخوة أثناء خروجها من بطن الحوت ولونها سنجابي مسود، ويكون حجمها كبير ويصل وزنه إلى 100 رطل. وفي تذكرة أبي داود: أجوده الأشهب العطر الذي يمضغ ويمط ولم يتقطع فهو خالص، ويليه الأزرق فالأصفر فالفستقي.

* استخدامه: يوضع عنبر خام أصلي حوالي 11,6 جرام لكل كيلو عسل ملعقة طعام على الريق.

* من خواصه: أنه شديد التفريح ويقوي الباه وينفع سائر أمراض الدماغ خصوصاً الجنون والشقيقة، ويستخدم في إبطال السحر المأكول والمشروب. وينبغي على أصحاب ضغط الدم العالي أن يقللوا من الجرعات.

* محتويات العنبر الكيميائية:

- يحتوي العنبر على حوالي 25% من مادة تسمى (ambrein) ولهذا المركب رائحة تشبه رائحة المسك وتكون قيمة هذا المركب كبيرة في تحضير أرقى وأجود أنواع العطور، حيث يعطيها رائحة خاصة ويطيل بقاء رائحة هذه العطور مدة طويلة و لا يمكن تحضير العطور الغالية الثمن بدون العنبر.

* استعمالات العنبر:

- يستعمل العنبر داخلياً لفتح الشهية وزيادة الوزن والقدرة الجنسية، ويخفف من آلام التهاب المفاصل، كما يستعمل كمسهل وطارد للغازات المعوية داخلياً وطلاءً من الخارج وترياقاً لعدة سموم وهو جيد للمعدة والأمعاء والكبد والمثانة ويزيد من التنفس وضربات القلب.

- يستعمل عن طريق الشم للفالج واللقوة والكزاز.

 

- يستعمل دخانه للنزلات الباردة ومقوية للدماغ.

- يستعمل كدهان على فقرات الظهر لأوجاع العصب والخدر.

 

- يستعمل داخلياً لعلاج الشلل النصفي وشلل الوجه ومرض الرقاص والتيتانوس والصداع النصفي وآلام الصدر والسعال والربو.

- يستعمل في بعض مناطق المملكة العربية السعودية بكثرة للبرود الجنسي.

 

- يستعمل للغرض السابق مخلوطاً مع العسل ثلاث مرات في اليوم.

- يستعمل في منطقة جازان بعد خلطه بالسمن والعسل للدغة الثعابين والعقارب.

 

* العنبر أو العنبرة: فهو مادة ذات رائحة عطرية فواحة نستحصل عليه من الحوت حيث يقذفه الحوت على هيئة كتل تكون أحياناً بحجم صغير وأحياناً بأحجام كبيرة ولونه أسود أشهب  به عروق خضر، وهو يستخدم كمادة منشطة جنسياً ولكنه لا يزيد إنتاج المني ويستعمل أيضاً للتسمين. كما يدخل في صناعة العطور الثمينة كمادة مثبتة. أما عن استخدامه فيؤخذ كمية صغيرة لا تزيد عن 50 إلى 100 ملجم وتبلع مع كمية قليلة من الماء مرة واحدة في اليوم.

مواضيع ذات صلة

الحبة السوداء ( حبة البركة ) تسعين عشبة في بيت العطار الحبة السوداء ( حبة البركة )

إضف تعليقك

فضلا اكتب ماتراه فى الصورة

تعليقات الزوار (0)

ملاحظة للأخوة الزوار : التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي موقع لفلي سمايل أو منتسبيه، إنما تعبر عن رأي الزائر وبهذا نخلي أي مسؤولية عن الموقع..