أعطيت سبعين ألفا يدخلون الجنه بغير حساب وجوههم كالقمر ليله البدر وقلوبهم على قلب رجل واحد أعطيت سبعين ألفا يدخلون الجنه بغير حساب وجوههم كالقمر ليله البدر وقلوبهم على قلب رجل واحد
ما على الأرضِ مسلمٌ يدعو اللهَ بدَعوةٍ إلَّا آتاهُ اللهُ تعالى إيَّاها، أو صرفَ عنهُ مِن السُّوءِ مثلَها، ما لَم يدعُ بإثمٍ ما على الأرضِ مسلمٌ يدعو اللهَ بدَعوةٍ إلَّا آتاهُ اللهُ تعالى إيَّاها، أو صرفَ عنهُ مِن السُّوءِ مثلَها، ما لَم يدعُ بإثمٍ
أينَ السائلُ عن الساعةِ. قال: ها أنا يا رسولَ اللهِ، قال: فإذا ضُيِّعَتِ الأمانةُ فانتظِرِ الساعةَ أينَ السائلُ عن الساعةِ. قال: ها أنا يا رسولَ اللهِ، قال: فإذا ضُيِّعَتِ الأمانةُ فانتظِرِ الساعةَ
أيُّما مسلمٍ، شَهِدَ له أربعةٌ بخيرٍ، أدخَله اللهُ الجنةَ. فقُلْنا: وثلاثةٌ، قال: وثلاثةٌ. فقُلْنا: واثنانِ أيُّما مسلمٍ، شَهِدَ له أربعةٌ بخيرٍ، أدخَله اللهُ الجنةَ. فقُلْنا: وثلاثةٌ، قال: وثلاثةٌ. فقُلْنا: واثنانِ
مَن اتبَعَ جِنازةَ مسلمٍ، إيمانًا واحتسابًا وكان معه حتى يُصَلَّى عليها ويُفْرَغَ مِن دَفْنِها فإنه يَرْجِعُ مِن الأجرِ بقيراطين مَن اتبَعَ جِنازةَ مسلمٍ، إيمانًا واحتسابًا وكان معه حتى يُصَلَّى عليها ويُفْرَغَ مِن دَفْنِها فإنه يَرْجِعُ مِن الأجرِ بقيراطين
ساعاتي: فراشة أنت يا حلم السويعات دقيقة اللفظ تشفين الجراحات إن كنت في السير ياعمري وصنقله فلتضبطي الوقت كم يغدو وكم يات ساعاتي: فراشة أنت يا حلم السويعات دقيقة اللفظ تشفين الجراحات إن كنت في السير ياعمري وصنقله فلتضبطي الوقت كم يغدو وكم يات
هدايا الناس بعضُهم لبعضٍ تولد في قلوبهمُ الوصالا وتزرع في الضمير هوى ووداً وتكسوك المهابة والجلال هدايا الناس بعضُهم لبعضٍ تولد في قلوبهمُ الوصالا وتزرع في الضمير هوى ووداً وتكسوك المهابة والجلال
والحرُ لا يكتفي من نيل مكرُمةٍ حتى يروم التي من دونها العطب يسعى به أملٌ من دونه أجلٌ إن كفه رهبٌ يستدعه رغب والحرُ لا يكتفي من نيل مكرُمةٍ حتى يروم التي من دونها العطب يسعى به أملٌ من دونه أجلٌ إن كفه رهبٌ يستدعه رغب
ما كنت أعلم طعم الصاب في كنف حتى نأيت عن الأوطان والسكن يا بين حبسك ما أبقيت لي جلدا ما كنت أعلم طعم الصاب في كنف حتى نأيت عن الأوطان والسكن يا بين حبسك ما أبقيت لي جلدا
عيرتمونا بأن قد صار يخلُفنا فيمن نُحبُ وما في ذاك من عارِ أكلٌ شهي أصبنا من أطايبه عيرتمونا بأن قد صار يخلُفنا فيمن نُحبُ وما في ذاك من عارِ أكلٌ شهي أصبنا من أطايبه